The Hosting Country

The Hosting Country

Saudi Arabia- The Perfect Venue for Hosting Saudi Leather and Clothes

Ranked among the world’s 25 largest economies; The Saudi economy is the largest in the MENA region.

As for the Saudi apparel retail market, it is classified as one of the highly-evolving markets in the MENA region; the market has significantly grown over the last decade. Among all industries in Saudi Arabia, clothing & footwear is the prevalent non-food retail sector, with a market value worth US$ 9.7 billion in 2011. The market size increased to reach US$ 12.5 billion in 2014 expecting to witness an ongoing growth rate of 6 percent annually from 2015 to 2018.

When it comes to fabric, garments, accessories, and ready-made western style clothes, imports represent 80% of the total market size in Saudi Arabia, evidently setting the Saudi Arabian apparel market as a market that is heavily reliant on imports. The growth in the clothes retail sector is attributed to high young population and increasing purchasing power in the backdrop of recent economic boom. Positive development of the sector is evidenced by the perceived expansion of fashion retailers attaining an increase in number by over 60%.

Regarding leather products, Saudi Arabia is certainly a huge marketplace recording annually US$ 1.1 billion worth of leather products’ imports and exports; the Saudi leather market achieves an annual growth of 10%, while the country imports 75% of its leather products’ needs.

 

المملكة العربية السعودية الموقع الأمثل التنظيم معرض السعودية الدولي للجلود والملابس

يصنف اقتصاد المملكة العربية السعودية ضمن أكبر 25 دولة على مستوى العالم وهو الاقتصاد الأعلى نمواً فى منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا.

يصنف سوق الملابس والأحذيه بالمملكة العربية السعودية كواحد من أكثر القطاعات نمواً فى منطقة الشرق الأوسط حيث حقق معدلات نمو غير مسبوقة خلال الحقبة الأخيرة وهو أكبر قطاعات التجزئة التجارية غير الغذائية بالمملكة والمنطقة بأسرها حيث وصل حجم السوق فى العام 2011 الى 9,7 مليار دولار مرتفعاً الى 12,5 مليار دولار بحلول العام 2014 ويتوقع الخبراء الاقتصاديون أن يشهد القطاع نمواً يصل الى 6% سنوياً خلال الفترة من 2015 الى 2018 ، وتمثل الواردات حوالى 80% من حجم سوق الأكسسوارات والملابس الجاهزة ذات الطابع الغربي بالمملكة العربية السعودية وهو ما يدل على أن السوق تعتمد بشكل أساسي على الواردات.

ويبقى سوق الملابس بالمملكة العربية السعودية سوقاً واعدة ويدعم ذلك انخفاض الفئات العمرية لقاطني المملكة والزيادة الغير مسبوقة فيما يختص بالقوة الشرائية على خلفية النمو المطرد الذي تشهده المملكة  في شتى المجالات الاقتصادية وأدى النمو الشاسع لسوق الملابس الى زيادة كبيرة فى عدد الشركات التجارية العاملة فى المجال وصلت الى نحو 60%.

ويمثل قطاع المنتجات الجلدية بالمملكة العربية السعودية سوقاً كبيرة ومواتية إذ يتخطى حجم السوق 1,1 مليار دولار أمريكى وتمثل الواردات 75% من اجمالى احتياجات السوق ويشهد سوق المنتجات الجلدية معدل نمو سنوي بنحو 10 %.